الوطن - ...

الجمعة, 18-سبتمبر-2009
صنعاء ( الوطن ) -

عبرت أحزاب تكتل اللقاء المشترك المعارضة في اليمن عن إدانتها واستنكارها لخطف محمد المقالح نائب رئيس الدائرة الإعلامية في الحزب الإشتراكي اليمني ، متهمة جهات امنية بالقيام بعملية اختطاف المقالح من وسط العاصمة مساء أمس الخميس ، غير أنها أكدت أن مصيره مجهولاً حتى الآن.

وحملت أحزاب اللقاء المشترك في بلاغ صحفي السلطة المسئولية الكاملة في الحفاظ على سلامة المقالح الشخصية وسرعة الإفراج عنه ومحاسبة المتسببين في هذه الحادثة، بالاضافة الى ما قالت انها حوادث اختطاف مماثله تعرض لها صحفيون وناشطون سياسيون.

وطالب البلاغ المنظمات المدنية والأحزاب اليمنية والعربية بالتضامن مع المقالح والضغط على السلطة للإفراج عنه قبل حلول عيد الفطر المبارك.

وأفاد أحد أنجال المقالح أن شهوداً قالوا إن مجهولين اختطفوه في شارع تعز حين كان متوجهاً إلى منزله.

وأضاف الشهود أن الخاطفين أفرغوا الهواء من إطار سيارة المقالح حين كان في مجلس من مجالس ليالي رمضان، وبعد مسافة قصيرة من تحركه ترجل ليتفقد الإطار قبل أن يخطفه أشخاص بزي مدني ويتركوا سيارته في المكان.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر